الحرس الجمهوري

الحرس الجمهوري يرفض الانصياغ لاوامر الحوثيين

أفادت مصادر، أن قوات الحرس الجمهوري التابعة للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح والمتحالفة مع الانقلابيين، رفضوا الانصياع لأوامر بالعودة إلى جبهة القتال على الحدود مع السعودية؛ بعد إطلاق الحوثيين صاروخاً باتجاه مكة المكرمة.
وأكدت المصادر، لبوابة “العين” الإخبارية، أن عشرات الجنود قالوا إنهم لن يشاركوا في استهداف المسجد الحرام والمناطق المقدسة, ورددوا شعارات منددة باستهداف مكة وأخرى تطالب بصرف مرتباتهم.
وقوبلت عملية استهداف مكة من قبل الحوثيين بصاروخ باليستي أسقط على بعد 40 كيلو متراً من مكة، بسخط شعبي واسع باليمن واحتجاجات واسعة دفعت الآلاف من اليمنيين الذين كانوا على الحياد للاستعداد لمواجهة الحوثيين.
وفي جبهات صعدة والحدود بين اليمن والسعودية، أكدت مصادر ميدانية وأخرى عسكرية لـ”العين”، أن العشرات من مسلحي الحوثي وصالح قتلوا في غارات لطيران التحالف العربي استهدفت مواقع وتحركات للانقلابيين في عدة مناطق بمحافظة صعدة وعلى الحدود مع جازان.
المصدر – اليمن السعيد