تنظيم الدوله يشن حملات
تنظيم الدوله الإسلاميه

تنظيم الدوله الإسلاميه في محاوله لإستعاده مناطق غرب الموصل

تنظيم الدوله الإسلاميه يقوم بشن أحدي أكبر هجماته علي العديد من القري والبلدات التي تقع بالقرب من تلعفر بغرب الموصل وتمكن من فك الحصار عن مقاتليه المحتجزين من جانب القوات التركيه والمقاتليين السوريين وتم استعادة العديد من المناطق التي كانت تحت سيطرة القوات .

لكن مصادر إعلاميه تؤكد أن الحشد تمكن بإسناد من مروحيات عراقية من إحباط الهجوم، رغم أن التنظيم استخدم 17 سيارة مفخخة كان يقودها انتحاريون

ونقلت وكالة الأناضول عن مصدر عسكري مسؤول بالجيش العراقي ان معارك عنيفه حدثت ين فصائل من الحشد الشعبي وتنظيم الدولة قرب قضاء تلعفر غربي الموصل، خلفت قتلى وجرحى بين الطرفين .

واضاف ان التنظيم كان يخطط لأن يشن هجوم واسع على مواقع الحشد الشعبي غربي الموصل باستخدام الأسلحة المتوسطة والثقيلة انطلاقا من منطقتي خربة الجحش والشريعة الشمالية والجنوبية.

وصرح  بأن  قوة من الحشد تساندها مروحيات هجومية تابعة لطيران الجيش العراقي شنت هجوما كبيرا على القوة بشكل مفاجئ، مما أدى إلى مقتل نحو 15 مسلحا من التنظيم وإصابة آخرين، بينما أصيب خمسة من الحشد بجروح أحدهم بحالة خطرة .

وبهجوم أخر حدث بجنوب مدينة الموصل نفذه أحد عناصر التنظيم بسيارة مفخخة على مقر لمرابطة الشرطة في قرية العريج بناحية حمام العليل جنوبي الموصل تم قتل ضابط واصيب ستة أخرون من جنود الشرطه العراقيه أمس

وقالت المصادر ان هذا الهجوم أعقبه هجوم أخر قام به عشرات المسلحين على المقر نفسه، واشتبكوا مع القوات الأمنية التي تصدت للهجوم، وأرغموا ما تبقى من عناصر التنظيم على الفرار.