الرئيسية / أخبار الرياضة / ليفربول يواصل انتصاراته ويتغلب على أرسنال في الدوري الانجليزي الممتاز
ليفربول يتغلب على أرسنال

ليفربول يواصل انتصاراته ويتغلب على أرسنال في الدوري الانجليزي الممتاز

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

واصل ليفربول انتصاراته في البريميير ليج بعدما حقق فوزا مستحقا بثلاثة أهداف لواحد على حساب أرسنال مساء على ملعب “أنفيلد رود” في قمة مواجهات الجولة الـ27 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

أنهى “الريدز” الشوط الأول متقدما بثنائية حملت توقيع كل من البرازيلي روبرتو فيرمينيو والسنغالي ساديو ماني في الدقيقتين 9 و40 على الترتيب.

بينما أحرز داني ويلبيك هدف تذليل الفارق لأرسنال في الدقيقة 57 من عمر اللقاء، قبل أن يعمق جيورجينيو فاينالدوم الفارق من جديد في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع (90+2).

وبهذا الانتصار يعود رجال الألماني يورجن كلوب لدرب الانتصارات، بعد الخسارة في الجولة الماضية أمام ليستر سيتي بثلاثية، محققا فوزه الثاني خلال آخر خمسة مباريات ليرتفع رصيدهم للنقطة 52 ويرتقوا للمركز الثالث مؤقتا.

في المقابل، واصل “الجانرز” مسلسل التراجع خلال الآونة الأخيرة، بعد السقوط بخماسية أمام بايرن ميونخ في ذهب ثمن نهائي دوري الأبطال، ويتجمد رصيدهم عند 50 نقطة ليظلوا في المركز الخامس.

دخل أصحاب الأرض في أجواء اللقاء سريعا وفاجئوا لاعبي أرسنال بالتقدم في النتيجة مبكرا وبعد مرور تسع دقائق بأقدام البرازيلي روبرتو فيرمينيو الذي استقبل تمريرة أرضية رائعة من السنغالي ساديو ماني داخل المنطقة مرت من فيليب كوتينيو وتأتي أمام فيرمينيو الذي لم يتوان في تسديد الكرة بقوة داخل شباك بيتر تشيك.

هدأ نسق اللقاء كثيرا بعض الهدف حتى كاد كوتينيو أن يضاعف النتيجة لـ”الريدز” في الدقيقة 28 بعدما سدد كرة قوية من خارج المنطقة تألق تشيك في إبعادها لركنية.

أسفرت سيطرة لاعبي ليفربول على مجريات اللقاء عن إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 40 بعد سلسلة من التمريرات التي انتهت عند فيرمينيو الذي لمح تواجد اللاعب السنغالي بمفرده داخل المنطقة ليمرر له الكرة ليسدد ماني بقوة داخل الشباك.

وكادت متاعب “الجانرز” أن تتزايد بعدما كاد كوتينيو أن يقتل اللقاء تماما قبل نهاية الشوط بدقيقتين بإضافة الهدف الثالث إثر استلامه للكرة بطريقة رائعة داخل المنطقة ولكنه سدد الكرة في جسد تشيك.

بدأ الشوط الثاني بقوة من جانب لاعبي أرسنال الذين كادوا أن يذللوا الفارق بعد مرور ثلاث دقائق بعدما حول المهاجم الفرنسي أوليفييه جيرو كرة عرضية من اليسار برأسه قوية كادت أن تهز الشباك ولكن تألق سيمون منيوليه في إبعادها.

ومع نزول الدولي التشيلي أليكسيس سانشيز مع بداية هذا الشوط، تغير أداء الفريق اللندني الذي تمكن من تذليل الفارق في الدقيقة 57 بأقدام داني ويلبيك بعد تمريرة بينية من سانشيز انفرد على إثرها المهاجم الإنجليزي بمنيوليه قبل أن يضع الكرة من فوقه في الشباك.

انحسر اللعب في وسط الملعب أغلب الفترة المتبقية من اللقاء حتى كاد البديل البلجيكي ديفوك أوريجي أن يطلق رصاصة الرحمة على آمال الفريق اللندني بإضافة الهدف الثالث قبل النهاية بثمان دقائق بعدما حول عرضية برأسه ولكن القائم الأيسر تصدى للكرة.

وفي الوقت الذي كان يبحث فيه لاعبو أرسنال عن إدراك التعادل، فاجئهم الهولندي جيورجينيو فاينالدوم بالهدف الثالث في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع إثر كرة مرتدة سريعة قادها أوريجي الذي مرر كرة أرضية رائعة داخل المنطقة قابلها فاينالدوم بقدمه قوية داخل الشباك.

أطلق بعد ذلك حكم اللقاء صافرة النهاية معلنا عن فوز مستحقق لليفربول.

المصدر : يلا كورة نقلاً عن إفي EFE

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

عن samer albhaei