قوات الشرعية اليمنية تضبط صواريخ حرارية في مديرية دوعن محافضة حضرموت

قوات الشرعية اليمنية تضبط صواريخ حرارية في مديرية دوعن محافضة حضرموت أعلنت القوات الحكومية اليوم الخميس، ضبط صواريخ حرارية في مديرية “دوعن” بمحافظة حضرموت جنوبي شرق اليمن.

وذكر المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الثانية في بيان مقتضب بصفحتها على “فيس بوك”، إن قوات الجيش الوطني داهمت منازل في مديرية دوعن بتوجيهات من قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن “فرج سالمين”.

وأشارت إلى أنه خلال المداهمة تم ضبط صواريخ حرارية في بعض تلك البيوت حيث قامت القوة بتسليمها لقيادة المعسكر بعد حصرها.

وأفاد المركز إن قوات الجيش اعتقلت من وجدت الصواريخ في منازلهم والمتورطين في التعامل والتعاطف مع العناصر الإرهابية التي كانت تتمركز في المديرية قبل تحريرها من قبل قوات النخبة الحضرمية مطلع الشهر الجاري.

وشكر العقيد منير التميمي قائد الكتيبة الخاصة لقوات النخبة الحضرمية، أهالي دوعن على تعاونهم مع قوات الجيش، طالباً منهم المزيد من المشاركة والفاعلة والإبلاغ عن أي تحركات للعناصر الإرهابية.

وفي 8 مايو/ أيار الماضي، أعلن الجيش اليمني، حالة الطوارئ ومنع التجوال، في مديرية دوعن، بالتزامن مع وصول تعزيزات عسكرية ضحمة، عقب تزايد تحركات مسلحي تنظيم القاعدة، وشنهم هجمات على مقار القوات العسكرية والأمنية.

وقوات النخبة الحضرمية، قوات عسكرية حديثة، تم تدريبها في معسكرات للتحالف العربي بقيادة السعودية، وينتمي جميع أفرادها إلى أبناء محافظة حضرموت.

وشهدت مديريتا دوعن والضليعة المجاورتين بحضرموت، نشاطًا متصاعدًا لمسلحي تنظيم القاعدة في الأشهر الأخيرة.

واستعاد الجيش اليمني مدعومًا من قوات التحالف، السيطرة على مدن الشريط الساحلي بحضرموت وفي مقدمتها مدينة المكلا، نهاية أبريل/نيسان 2016، بعد أن ظلت أكثر من عام تحت سيطرة مسلحي “القاعدة”.

المصدر – وكالات