برشلونة يهزم اشبيلية بنتيجة 2-1 بفضل المهاجم الكاسير

حقق برشلونة فوزًا هامًا على ضيفه إشبيلية بهدفين لهدف في قمة الجولة 11 من الدوري الإسباني.

برشلونة يواصل مسيرته الخالية من الهزائم نحو صدارة جدول ترتيب الليجا الإسبانية بعدما نجح المهاجم باكو ألكاسير من التسجيل مرتين.

المهاجم الإسباني قاد فريقه للفوز العاشر هذا الموسم بعدما سجل هدفي برشلونة في شباك إشبيلية.

هدف أول جاء بعد خطأ دفاعي توقعه ألكاسير، امتص الكرة ثم صوب بسهولة على يسار الحارس من أول تسديدة بين القائمين والعارضة.

باكو ألكاسير جاء من خلف المدافع ليستغل عرضية رائعة من إيفان راكيتيتش ويضع قدمه بين المدافع وقبل حارس المرمى ويسجل الهدف الثاني لمتصدر الدوري.

13 تمريرة فقط مررهم المهاجم الإسباني بنسبة 72% للتمريرات الصحيحة فيما سدد 4 مرات سجل منهم مرتين خلال 66 دقيقة قبل أن يخرج ويفسح المجال أمام جيرارد دولوفيو

جناح مانشستر سيتي السابق وإشبيلية الحالي لم ينجح في مساعدة فريقه على الخروج من مباراة برشلونة بنتيجة إيجابية.

نافاس الذي انتقل لإشبيلية مطلع الموسم الجاري دخل في صراعات ثنائية على الكرة 9 مرات لم ينجح سوى مرتين فقط في المرور من دفاع برشلونة.

تمريرات نافاس أيضًا لم تخرج بالشكل المطلوب، خيسوس مرر 33 مرة فقط طوال 90 دقيقة لعبها كاملة بنسبة 78% للتمريرات الصحيحة ولم يسدد أي كرة.

3 عرضيات أرسلها خيسوس نافاس لم تصل منهم أي واحدة لزملائه بالفريق، إلى جانب 3 كرات طولية قطعها دفاع برشلونة أو مرت لخارج أرضية الملعب.

المستوى الدفاع لنافاس على الجانب الأيمن لم يختلف كثيرًا عن الأداء الهجومي فلم يتمكن سوى من اعتراض لاعبي برشلونة إلا في ثلاث مناسبات.